أبطال فيلم "اشتباك" يكشفون كواليسه في "الأقصر السينمائي"

Mar 21, 2018
وكالات - بوابة افريقيا الإخبارية

أقيمت مساء أمس الثلاثاء، 20 مارس/ آذار، ندوة على هامش عرض فيلم "اشتباك"، خلال فعاليات مهرجان "الأقصر" للسينما الأفريقية في دورته السابعة.

وحضر الندوة الفنانون طارق عبد العزيز، ومحمد رضوان، والمخرجة إنعام محمد علي، والمخرج السنغالي موسى توريه.

وفي البداية، حرص محمد رضوان، علي شكر الحضور بعد مشاهدة فيلم "اشتباك"، خلال فعاليات مهرجان "الأقصر" السابع للسينما الأفريقية، وكشف أن الفيلم بدأ التحضير له قبل تصويره بعام كامل.

وأفصح عن أن نموذج سيارة الترحيلات التي تم تصوير كل أحدث الفيلم بها كان مصنوعا من الخشب، وأضاف أنهم واجهوا صعوبات خلال التصوير، منها حرارة الطقس شديدة الارتفاع، وتواجد الشمس بداخل السيارة في غالب الوقت.

وأكد رضوان أن ردود فعل الممثلين في مشهد رش المياه عليهم بداخل سيارة الترحيلات كانت تلقائية، وذلك بفعل وقوفهم تحت حرارة الشمس لمدة 6 ساعات متواصلة.

واختتم محمد رضوان حديثه قائلا: كل من يشاهد الفيلم يحمد الله على الأمن والأمان والاستقرار الذي تنعم به مصر حاليا.

من ناحية أخرى، أكد الممثل طارق عبد العزيز في الندوة، أن فيلم "اشتباك" من الأفلام الهامة التي شارك فيها، ولفت إلى أنه نال 29 جائزة، وتم ترشيحه من قبل مصر لجائزة الأوسكار الأمريكية، وأشاد بالمخرج محمد دياب، وتشجيعه الدائم لفريق العمل، وإعادة تصوير المشاهد، وحالة اختناق أبطال العمل التي نجح في توصيلها للمشاهد.

وعُرض فيلم "اشتباك" سينمائيا في عام 2016، وهو من بطولة نيللي كريم، وأحمد مالك، وهاني عادل، وطارق عبد العزيز، والذي تدور أحداثه بعد 30 يونيو/ حزيران 2013 داخل سيارة ترحيلات تابعة للشرطة، ومكتظة بالمتظاهرين من المؤيدين والمعارضين لحكم جماعة "الإخوان المسلمين"، بعد خلع الرئيس محمد مرسي من حكم مصر.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

من يتحمل مسؤولية زيادة أسعار السلع الأساسية في ليبيا ؟