أمل جديد لعلاج الضرر الناجم عن الإصابة بالسكتة الدماغية

Apr 16, 2018
وكالات - بوابة افريقيا الإخبارية

أكد البروفيسور الفرنسى آلان يلتيك، رئيس قسم الطب الفيزيائي في مستشفى (فرناند فيدال) الفرنسية مسؤولية جزيء في الشفاء من الإصابة بالسكتة الدماغية.

وكشفت التجارب - التي أجراها البرفيسور إريك جوفرن، أستاذ الأعصاب في مستشفى (لاريبوازيار) الفرنسية، خلال تجاربه التي نفذها على الفئران والقردة التي أصيبت بالسكتة الدماغية، والتي تصيب 150 ألف شخص في فرنسا - عن دور هذا الجزيء في فرص الشفاء.

وكان البروفسور اريك جوفرن، وفريقه قد توصلوا إلى أن هذا الجزيء - بعد عدة أيام أو أسابيع من الإصابة بالسكتة الدماغية - قادر على استعادة حركة الأعصاب، فيما تعد إشارة مشجعة لتطوير علاجات في هذا الصدد وإجراء المزيد من الأبحاث على الإنسان.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

من يتحمل مسؤولية زيادة أسعار السلع الأساسية في ليبيا ؟