إشبيلية يوجه لطمة قوية لريال مدريد في الدوري الإسباني

May 10, 2018
وكالات - بوابة افريقيا الإخبارية

استغل إشبيلية غياب معظم النجوم الأساسيين عن صفوف ريال مدريد وألحق الهزيمة بالفريق الملكي وتغلب عليه 3 / 2 الأربعاء في المباراة المؤجلة بينهما من المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

على استاد "رامون سانشيز بيثخوان"، وجه أشبيلية لطمة قوية إلى الريال وألحق به الهزيمة السادسة في الدوري الإسباني هذا الموسم وقلص آمال الريال في استعادة المركز الثاني بالدوري الإسباني.

ورفع إشبيلية رصيده إلى 54 نقطة ليتقدم إلى المركز السابع في جدول المسابقة بعدما حقق انتصاره الثاني على التوالي وتجمد رصيد الريال عند 72 نقطة في المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط خلف جاره أتلتيكو مدريد وبفارق 18 نقطة عن منافسه التقليدي العنيد برشلونة الذي توج بلقب المسابقة مبكرا.

وحسم إشبيلية الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما وسام بن يدر وميجيل لايون في الدقيقتين 26 و45.

وفي الشوط الثاني، أهدر سيرخيو راموس مدافع وقائد الريال فرصة ذهبية لتجديد آمال فريقه في المباراة وأهدر ضربة جزاء للفريق في الدقيقة 58 حيث سدد الكرة قوية في العارضة.

وازدادت معاناة الريال في الدقيقة 84 عندما اهتزت شباك الفريق بالهدف الثالث إثر تمريرة عرضية من أحد لاعبي إشبيلية ارتطمت براموس ودخلت المرمى عن طريق الخطأ.

وفي الدقيقة 87، سجل بورخا مايورال هدف حفظ ماء الوجه للريال.

كما سجل راموس الهدف الثاني للفريق من ضربة جزاء للفريق في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وغاب عن صفوف الريال في هذه المباراة العديد من نجومه الأساسيين حيث منح المدرب الفرنسي زين الدين زيدان راحة لكل من لاعبيه رافاييل فاران ولوكا مودريتش ومارسيلو وتوني كروس وجاريث بيل وحارس المرمى كيلور نافاس.

كما غاب كل من إيسكو وداني كارفاخال والبرتغالي كريستيانو رونالدو للإصابات.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف ترى المبادرة الفرنسية الجديدة حول ليبيا ؟