المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون بتونس يحتفي بعروبة القدس

Apr 24, 2018
تونس -الحبيب الأسود

تحت شعار « نصرة القدس العربية » تحتضن مدينة الثقافة بتونس  الدورة 19 للمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون من 26 إلى 29 أبريل الجاري 

وخلال مؤتمر صحفي  بالمناسبة ،أعلن المهندس عبد الرحيم سليمان، مدير عام اتحاد إذاعات الدول العربية والمشرف على المهرجان أن الدورة ستشهد تكريم عدد من كبار المسؤولين والإعلامييّن المرموقين العرب العاملين في الإذاعات والتلفزيونات العربية،  وهم حبيب غلوم من دولة الإمارات العربية المتحدة ، و حسن نجار وفاتنة شاكر من المملكة العربية السعوديّة، ومصطفى آغا من فلسطين، وعبد الحفيظ الهرقام ورجاء فرحات ومنذر الجبنياني والباجي صانصة من تونس ،والرّاحلين عبد الله شقرون (مدير سابق لاتحاد إذاعات الدول العربيّة) وهو من المغرب ، والفنان الكويتي الراحل عبد الحسين عبد الرضا.

كما  تكريم ثلّة من ألمع الفنّانين العرب وهم النّجمة المصرية  نادية الجندي والممثّلة السورية كاريس بشار والممثلة اللبنانية ورد الخال، والممثلة البحرينية ريم أرحمة، و المطرب اليمني أحمد فتحي، وكذلك الممثل التونسي الراحل سفيان الشّعري.

و يضمّ المهرجان مسابقة رئيسية مخصّصة للبرامج والأخبار التلفزيونية للهيئات الأعضاء في الاتحاد،كما أنّ هناك مسابقة موازيّة للتلفزيونات الخاصّة وشركات الإنتاج والفضائيات الدولية الناطقة باللغة العربية.

وسيتسابق 277 عملا في مختلف أصناف الإنتاج من بينها 132 عملا تلفزيونيّا و 145 عملا اذاعيّا ،وكلّها من انتاج 15 تلفزيونا عربيا عموميا و26 قناة خاصّة ومن 13 محطّة اذاعيّة عموميّة و11 محطّة اذاعيّة خاصّة. وسيمّ تنظيم معرض لأحدث المعدّات التقنيّة والتكنولوجيّة المتطوّرة و المبتكرة، في مجالي التلفزيون والإذاعة.

وتنتظم الدورة كالعادة بالتعاون مع مؤسستي الإذاعة والتلفزة التونسيتين وبالشراكة مع المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية عرب سات، بالإضافة إلى مشاركة هيئات الإذاعة والتلفزيون الأعضاء في الاتحاد، وعدد من القنوات الفضائية والمحطات الإذاعية الخاصة ومن أصحاب الشركات المصنعة للمعدات والتجهيزات التقنية، إلى جانب مشاركة ألمع نجوم الدراما والسينما العربية.

وتتضمن فعاليات المهرجان مسابقات رئيسية إذاعية وتلفزيونية مخصّصة للبرامج والأخبار التي تشارك بها الهيئات الأعضاء بالاتحاد، بالإضافة إلى مسابقات موازية مخصصة للبرامج والأخبار المنتجة من قبل الشبكات التلفزيونية والإذاعات الخاصة (غير الأعضاء في الاتحاد)، وشركات الإنتاج ووكالات الأنباء والفضائيات الأجنبية الناطقة بالعربية.

وسيحتكم المشاركون في مختلف المسابقات إلى لجان تحكيم تضمّ خبراء مستقلين من الكفاءات الإعلامية العربية. 

ندوة حول الإعلام السعودي الجديد

 وسيحيي حفلة الافتتاح الفنان السعودي عبادي الجوهر والفنانة اللبناتية يارا، وتختتمه الفنانة التونسية صوفيّة صادق والمطرب السّري عبود برمدا، مع لوحة استعراضيّة لفرقة"رجال الحارة"السوريّة.

وسيشهد المهرجان عدة ندوات، من أهمّها ندوه حول :الإعلام السعودي الجديد: ذراع لرؤية"،كما سيتمّ عرض أشرطة سينمائيّة سعوديّة وتقديم عروض فنيّة فورلكلوريّة سعوديّة على امتداد أيّام المهرجان.

وفي إطار بعروبة القدس سيخصص المهرجان ندوات حول فلسطين والإذاعة الفلسطينية ستناقش موضوع " التناول الإذاعي الجديد ومتطلبات المرحلة" تماشيا مع شعار الدورة، إضافة إلى فقرات إعلامية وعروض فنية فلسطينية تعكس عروبة مدينة القدس ومكانتها في قلوب العرب والمسلمين.

كما يحافظ المهرجان على فقراته القارّة التي دأب على تنظيمها منها معرض « الأسبو » للإذاعة والتلفزيون وسيمتد على مساحة واسعة تأوي أجنحة العارضين من أشهر الشركات العالمية، وذلك للتعريف بأحدث الابتكارات في عالم التكنولوجيا والاتصالات. وستقام أيضا سوق للبرامج الإذاعية والتلفزيونية تروّج فيها آخر الإنتاجات الفنية والإعلامية في شتّى الأصناف البرامجية. وسيكون للجلسات الحوارية والندوات نصيب من برمجة الدورة القادمة، وهي تهدف بالأساس إلى تطوير المعارف من خلال دائرة النقاش بين الخبراء والمهنيين. 

كما ينفتح المهرجان كذلك على الوسط الجامعي، حيث سيتسنى للطلبة في الصحافة وعلوم الإخبار والملتيميديا والسمعي البصري والسينما من مواكبة فعاليات المهرجان.

وسيتمّ بث حفلتي الافتتاح والاختتام مباشرة على كافة الإذاعات والتلفزيونات العربية.

كما يتمّ خلال حفل الاختتام توزيع الجوائز على الفائزين في مختلف المسابقات.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

من يتحمل مسؤولية زيادة أسعار السلع الأساسية في ليبيا ؟