لقاء يجمع الرئيس الصيني برئيسة مجلس الاتحاد الروسي

Jul 05, 2018
وكالات – بوابة افريقيا الإخبارية

التقى الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم (الأربعاء) برئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو.

وخلال الاجتماع، طلب شي من ماتفيينكو نقل تحياته الخالصة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي قام بزيارة رسمية إلى الصين الشهر الماضي. وخلال الزيارة، منح شي بوتين أول وسام للصداقة من جمهورية الصين الشعبية، الأمر الذي وصفه شي بأنه يبرز أهمية وتفرد العلاقات الصينية - الروسية.

وقال شي " أتطلع إلى اللقاء معه مجددا خلال هذا الشهر أثناء قمة بريكس في جنوب أفريقيا".

وأوضح شي أن العلاقات الصينية -الروسية تمر بأفضل مراحلها عبر التاريخ، مضيفا أنها أرست مثالا يحتذى في التبادلات بين البلدان الكبيرة والبلدان المتجاورة.

وأضاف شي أن البلدين أنجزا هذا العام جداول الأعمال السياسية الداخلية واتخذا خطوات على طريق الازدهار والنهوض الوطني، ما يمثل أساسا صلبا للتنمية المستقرة وطويلة الأمد للعلاقات الصينية - الروسية.

وشدد شي على أهمية استمرار الجانبين في دعم بعضهما البعض من أجل حماية مصالحهما الأساسية، والمشاركة النشطة في الشؤون الدولية والحوكمة العالمية، ومن أجل تقديم مساهمات كبيرة في تحقيق السلام والاستقرار العالميين.

وأعرب شي عن أمله في أن يقوم الجانبان مستقبلا بتنفيذ الاتفاقيات التي تم التوصل إليها بينه وبوتين،وأن يقوما بتجريب أنماط جديدة للتعاون.

وقال شي إن التعاون بين المجلسين التشريعيين في البلدين يمثل جزءا هاما من العلاقات الثنائية.

وأوضح شي أن السنوات الأخيرة شهدت تحسن آلية التبادلات بين المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ومجلس الاتحاد الروسي، ما يوفر دعما تشريعيا للتعاون الشامل ومنصة تبادل متعددة القنوات.

واقترح شي أن يعمل المجلسان التشريعيان على تعزيز تبادل المعلومات والخبرات في مجالي الحوكمة والرقابة، والمضي قدما بروح الصداقة بين الصين وروسيا وإرساء أساس اجتماعي وشعبي متين لتنمية العلاقات الثنائية.

ونقلت ماتفيينكو تحيات الرئيس بوتين وأطيب أمانيه إلى الرئيس شي. وقالت إن العلاقات الروسية - الصينية حققت مستوى عاليا من التطور تحت قيادة رئيسي الدولتين .

وأوضحت أن الجانبين يقومان في الوقت الحالي بتنفيذ التوافقات التي تم التوصل إليها بين الزعيمين، مؤكدة أن المجلسين التشريعيين في البلدين يقومان بدور مهم في هذا الصدد.

وقالت ماتفيينكو إن مجلس الاتحاد الروسي يأمل في تعميق التعاون مع المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني من أجل تعزيز تبادل الخبرات في النواحي التشريعية، ومن أجل تعزيز التعاون البراجماتي ودعم التنسيق في إطار المنظمات البرلمانية متعددة الأطراف، بما يعزز التنمية الشاملة للعلاقات الثنائية على نحو أفضل.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

من يتحمل مسؤولية زيادة أسعار السلع الأساسية في ليبيا ؟