لوحة للرسامة "أرتميسيا جنتيلشي" تربح 2.4 مليون يورو

Dec 23, 2017
وكالات - بوابة أفريقيا الإخبارية

حققت لوحة بورتريه ذاتي غير معروفة من قبل للقديسة كاترين نفذتها الرسامة الإيطالية أرتيميسيا جنتيلشى، التي تنتمي لعصر الباروك في الفن، في مزاد أقيم مؤخرا بالعاصمة الفرنسية، نحو 2.4 مليون يورو، في ظل تقديرات لعدد من خبراء الأعمال الفنية أن تحقق اللوحة ما بين 300 – 400 ألف يورو.

وقد تم اكتشاف هذه اللوحة للقديسة كاترين - التي تعود إلى ما بين عامي 1614 – 1616- من قبل خبير المزادات كريستوفر جورون ليتم بيعها ضمن نخبة متنوعة من الإبداعات الأوروبية.

وتعد الرسامة الإيطالية "أرتيميسيا" رمزا لسمات الفن الباروكي بعد المبدع الإيطالي "كارافاجيو" في القرن ال(17).

وتعتبر لوحة القديسة كاترين، أرقى اللوحات التي أعيد اكتشافها مؤخرا، بما في ذلك لوحة "ماجدالين" التي عثر عليها في فرنسا وبيعت في مزاد بصالة "سوثبى" بباريس عام 2014، مقابل 1،179،832 دولار، وهو ما اعتبر رقما قياسيا في ذلك الوقت.

وبرعت الفنانة الإيطالية باستخدام أدواتها الفنية، في التعبير عن ذاتها في لوحات البورتريه الذاتي خاصة الشخوص الدينية أو العامة.

يذكر أن الفنانة الإيطالية "أرتيميسيا جنتيلشى" (1593 -1656) تنتمي إلى عصر الباروك في الفن، حيث تعتبر أبرز فناني هذا العصر في إيطاليا بعد المبدع الإيطالي الشهير "كارافاجيو".. استطاعت أن تحقق مكانة فنية مرموقة بإبداعاتها في عصر لم يكن من السهل على امراة ومبدعة أن تجد لها موضع قدم في عالم الفن الذي يسيطر عليه نخبة من عمالقة فن الرسم من الرجال، رسمت جنتيلشى العديد من الصور لنساء في معاناتهن، فضلا عن شخوص الكتاب المقدس.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري تقرير ديوان المحاسبة عن الفساد في المؤسسات الليبية ؟