مراد السبع من تجارة المخدرات إلى الإرهاب

Oct 13, 2015
عبدالباسط غبارة– بوابة افريقيا الإخبارية

ألقى مجلس شورى مجاهدي درنة القبض على مراد مجدي السبع، أحد قادة تنظيم داعش بمدينة درنة، اليوم الثلاثاء.العملية جاءت في إطار عملية مداهمة لمنزل بحي شعبية غازي بالمدينة كان يتحصن به القيادي البارز بداعش و يدعى ‫‏" مراد السبع " وذلك بعد أيام من رصده ومراقبته.

السبع من سكان حي المغار وسط البلاد ويبلغ من العمر 30 عامًا، عرف كتاجر للمخدرات قبل أن يتحول إلى أحد أتباع سفيان بن قمو بتنظيم أنصار الشريعة.

قام السبع باستقطاب الكثير من الشباب لتنظيم أنصار الشريعة وتسفيرهم للقتال في سورية عبر مطار بنينة، ومن المعروف أن هؤلاء الشباب انقسموا في سورية إلى فريقين بالانضمام إلى جبهة النصرة القريب من القاعدة وتنظيم داعش، وعند عودة بعض هؤلاء الشباب إلى درنة انشق السبع عن أنصار الشريعة وشارك صحبتهم في تأسيس مجلس شباب الإسلام الذي تحول فيما بعد إلى تنظيم داعش..

السبع متهم بعدة جرائم منها إطلاق النار على المتظاهرين في مدينة درنة خلال المظاهرات المطالبة بالجيش والشرطة في ديسمبر 2013؛ مما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى، وفي سبتمبر 2014 أطلق السبع النار على المواطن «عيسى الكريمي» وأرداه قتيلاً أمام مصرف الجمهورية بمدينة درنة في وضح النهار، وسبق أن قتل شقيقين للكريمي بنفس الطريقة كما أكد شهود عيان ذلك، بالإضافة إلى اتهامه بعدة عمليات اغتيال استهدفت رجال القضاء وضباط الجيش والشرطة والناشطين بالمجتمع المدني.

كما يتهم السبع بمشاركته في تعطيل الانتخابات بالهجوم على مراكز الاقتراع وتفجيرها خلال انتخابات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور وانتخابات مجلس النواب في يونيو من العام الماضي.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري لقاء المغرب بين عقيلة و المشري؟